كفر العرب

إسلامى إجتماعى ثقا فى دعوه * لحب الله ورسوله *..تحياتي محمد ابو لفضل


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

هروب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 هروب في الأحد نوفمبر 04, 2007 1:04 pm

أذكر في ما مضى في مراحل دراستي الأولى أنني
دائما و أبدا أتعرض لدراسة انتصارات المسلمين في عهد النبي الحبيب صلى الله عليه و
سلم ثم ازدهار الإسلام في عهد صحابته و
تابعيه و انتشار هذا الدين إلى أقاصي الأرض

فتساءلت
كما يجب على كل عقل أن يتساءل...


أين ذهب بريقنا ؟ أين اختفى بهاؤنا و
ازدهارنا ؟ لم ذهب الماضي بعزنا ؟ لم ولى زمن المسلمين الأحرار ذوو الهمة و العزم
؟ لم لم تعد رؤوسنا شامخة ؟ أين نحن منك يا زمن الأبطال ؟


شعرت بالأسى و الحسرة الشديدة..


شعرت بالغصة تعتصر قلبي و تخنقني...


و لكني لقيت الجواب ...



لقيت ما جعلنا نبدو كالسراب أو كالغبار لا
يخاف منه و لا يخشى و لا يحسب له حساب.


الهروب إخوتي نعم الهروب...



الهروب من مواجهة أنفسنا...


الهروب من النظر داخل سرائرنا
و البحث في أعماقنا عن عيوبنا...


الهروب من تقبل الحقيقة حقيقة كوننا بشر و كلنا نقائص و عيوب علينا إصلاحها
و تقويمها


الهروب من التأمل مليا و
التفكير لم تملؤنا هذه النقائص و العيوب


الهروب من طريق الحق إلى طريق الباطل


الهروب من نور الإيمان إلى وحشة البعد عن
الله


الهروب من تعاليم ديننا إلى مفاهيم خاطئة
عنوانها العرف و التقاليد


الهروب من الضوابط الشرعية التي خطها لنا
الإسلام لتحمينا إلى همجية الحياة الغربية التي تتسم بالحيوانية.فتحت راية
الانفتاح و التقدم أصبحت أمتنا تتخذ الغرب
قدوة و يا ريتها قدوة فيما ينفعها و لا يضرها بل على العكس تماما اتخذت أسلوبهم في
الحياة بين الزوجين مثلا مثلا يحتذى به أو
على سبيل المثال تحت عنوان المرأة المتحررة جردت الأخت المسلمة من حجابها فكشفت
جسمها و فضحت عورتها فكيف بالله عليك أيتها الأخت الكريمة ؟ كيف تتجردين من عفافك
و زينتك الحقيقية ؟ كيف تخونين الأمانة التي سلمك إياها الخالق؟ كيف تصبحين سلعة
تعرض و حتى السلعة المعروضة لها ثمن أما أنت أختي فأنت معروضة مجانيا و آسف حقا عن
التعبير


أرأيت يوما أختي دررا ملقاة على الطريق أو
لؤلؤا أمام كل الأعين ملقى على الأرضية و الأرصفة لا و الله ؟؟؟؟ اللؤلؤ مصون في
صدفة و الدرر محفوظة في لجتها .فأنت أيتها الدرة المصونة و الجوهرة المكنونة لا
تهربي من واجبك و أحفظي نفسك


الهروب : الهروب من الواجبات و البحث فقط عن
نيل الحقوق


الهروب من الوحدة حتى وحدة الكلمة إلى التفكك
ثم الاضمحلال


الهروب من الكرامة لعيش حياة الهوان


الهروب من الله إلى الناس


الهروب من الجنة إلى النار


الهروب من الحب إلى غل الكراهية و
العدوانية


الهروب من المسؤولية إلى اللامبالاة


الهروب من التفكير و لذته إلى التسليم و
علته


الهروب من التطلع إلى الغد إلى العيش أسيري
الماضي



الهروب من طلب العلم لنترك في ظلمات الجهل


الهروب من الأصالة و القيم إلى تفسخ
الشخصية


الهروب من الانتماء للوطن لمحاكاة الآخرين و
التطفل عليهم بغية الانضمام لهم و الانسلاخ بالتالي عن جلدتنا


الهروب من نية الصلاح إلى نية الفساد


الهروب من الأهداف الأساسية التي يجب العيش
لأجلها للانصراف للعيش لأتفه الأسباب


الهروب من الصدق لسفالة الكذب


الهروب من الأمانة لبشاعة الخيانة ............................................................................................................


و تبقى اللائحة طويلة جدا....


إلى متى سنبقى هكذا إلى متى نعيش هاربين ؟
إلى متى ندير ظهورنا لمشاكلنا و لا نواجهها؟


متى نصير رجالا ؟ متى يتحرر العقل و اللسان ؟
متى يسكن نور العلم كياننا و عقولنا ؟ متى نوظف قدراتنا اللامحدودة
لخدمة الرسالة الكبرى ألا و هي النهوض بالأمة الاسلامية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى